فوائد زيت النخيل

زيت النخيل يعتبر زيت النّخيل من الزيوت الطبيعيّة النباتيّة المشبعة، والتي تُشتقّ وتستخرج من ثمار نخيل الزيت. لون زيت النخيل برتقالي يميل إلى الحمرة، وهو صالح للأكل؛ وذلك لأنّه يحتوي على معدّلات عالية من البيتاكاروتين، يستخدم هذا الزيت بالطهي في بعض الدول مثل: (جنوب شرق آسيا، وأفريقيا، وأمريكا الجنوبية، والبرازيل)، ويستخدم للأشخاص الّذين يعانون من الزيادة في الكولسترول السيء. يختلف زيت النخيل عن زيت لب النخيل والّذي يستخرج من نواة الثمرة،
بالإضافة إلى أنّه يُستخدم في صناعة المواد الغذائيّة لانخفاض سعراته الحراريّة. زيت النخيل يحتوي على دهون مشبعة ودهون غير مشبعة بنسبٍ متفاوتة؛ فمن الدهون المشبعة ما يلي: الغليسيريل، والميريستات، والميتات، أمّا الدهون غير المشبعة مثل: ألفا ينولينيت، ولا يحتوي على الكولسترول الضار . فوائد زيت النخيل هناك عدّة فوائد لزيت النخيل، منها: يفيد في معدّلات الطاقة بالجسم؛ حيث إنّه يحتوي على البيتا كاروتين، والّذي ينتج عنه اللون البرتقالي الأحمر، ويعمل على تحسين مستوى الطاقة، ويعزّز توازن الهرمونات داخل الجسم. يحسّن الرؤية والإبصار؛ وذلك لاحتوائه كما ذكر سابقاً على البيتاكاروتين ومضادّات الأكسدة، والتي تعمل على تقوية الأجسام الدفاعيّة بالجسم، وحمايته من الجذور الحرّة والتي تكون مسؤولةً عن الأضرار في الجسم، وتسبّب مشاكل في الرؤية؛

 

 

حيث يمكن استخدام زيت النخيل لمنع الضمور البقعي وإعتام عدسات العيون. يساعد في حل مشاكل القلب والأوعية الدموية: وذلك نظراً لاحتوائه على الكولسترول الجيّد ممّا يساهم في خلق التوازن الصحي للجسم، بالإضافة إلى أنّه يقي من تصلّب الشرايين التي تسبب النوبات والسكتات القلبية. يقي من السرطان: حيث إنّه يحتوي على “التوكوبهيرولس”؛ وهي نوع من فيتامين أ المضاد للأكسدة، والّتي تمنع السرطان، وتقي من الجذور الحرّة التي تحوّل الخلايا السليمة إلى خلايا سرطانية .
يعدّ ضرورياً للنساء الحوامل؛ حيث يحتوي على الكثير من الفيتامينات وبمستويات عالية مثل (A, D,E)، والتي تحتاجها المرأة الحامل والجنين لنموّ صحيّ، وذلك من خلال إدخال هذا الزيت في النظام الغذائي للحوامل. يساعد زيت النخيل في تأخير الشيخوخة. يعتبر زيت النخيل مفيداً للشعر؛ وذلك لأنّه غني بفيتامين E،

والّذي يحفّز تجديد الخلايا ونموّها في الجسم، ويساهم كثيراً في تنشيط الدورة الدموية ممّا ينعكس إيجاباً على بصيلا الشعر وفروة الرأس، ويقوّي الشعر، ويحفّز نموّه، ويقلّل تساقط الشعر وظهور الشيب، بالإضافة إلى أنّه غني بالكاتروتينات والّتي يقوم بتحويلها الجسم إلى فيتامين A المهم في منع ضعف الشعر، ويحدّ من بهتانه

القيمة الغذائية يحتوي النخيل على نسبةٍ قليلةٍ من الدهون النباتية المشبعة، كما تدخل في مكوّناتها نسبة من الدهون المشبعة وغير المشبعة ضمن أشكال Laurate، ويتكوّن من العناصر التالية: 0.1 % من الدهون المشبعة من عنصر غليسيريل. 1 % من مادة Myristate المشبعة. 44 % من مادة البالميتات المشبعة. 5 % من مادة الاستارات المشبعة. 39 % من مادة أوليئات غير المشبعة الأحادية. 10 % من مادة ينولييت غير المشبعة. 0.3 % من مادة ألفا ينولينيت غير المشبعة. فوائد زيت النخيل يمدّ الجسم بنسبة عالية من فيتامين هـ. يحتوي على كمية متوازنة من الأحماض الدهنية المشبعة وغير المشبعة. يعتبر مادةً مضادة لأكسدة الكولسترول، ويمنع ارتفاع نسبته في الدم.

صورة ذات صلة

 

يمنع ترسب الكولسترول على جدران الأوعية الدموية. يساعد على تعزيز التوازن الهرموني في جسم الانسان ويُحسّن من أدائه. يُحفّز الطاقة ويُحسّن من مستوياتها في جسم الإنسان.
يُساعد على تحسين مستوى الرؤية. يُشكّل مركّبات دفاعية قوية، وذلك بفعل وجود فيتامين أ المضاد للأكسدة الطبيعية، وبالتالي الحماية من مرض السرطان. يقوّي جهاز المناعة لدى الانسان.

أضرار زيت النخيل تتمثّل أضرار زيت النخيل وخطورته عندما يتمّ تعريض الزيت لدرجة حرارة عالية جداً فيسخن فتتكوّن مادة تُسمّى بأسترات الأحماض الدهنية، وتؤدّي هذه المادة إلى الإصابة بمرض السرطان. منتجو زيت النخيل أندونيسيا: تُعتبر إندونيسيا أكبر دولةٍ منتجة لمادة زيت النخيل؛ إذ أنتجت ما يفوق عشرين مليون وتسعمائة ألف طن من زيت النخيل، وتُوجّه أندونيسيا أنظارها نحو إنتاج كميّاتٍ أكبر من زيت النخيل لاستغلالها في إنتاج وقود الديزل الحيوي،

وقامت أندونيسيا ببناء عددٍ من المصاف والمصانع الجديدة، وتوسعة مصفاة روتردام لتتمّ معالجة أكثر من ثلاثمائة ألف طن من زيت النخيل سنويّاً. ماليزيا: تتصدر ماليزيا المرتبة الثانية في إنتاج زيت النخيل؛ إذ تمكنت من انتاج أكثر من سبعة عشر مليون وسبعمائة ألف طن من زيت النخيل،

وترتبت الأهمية من ذلك بتشغيل ما يفوق خمسمائة وسبعين ألف شخص في هذا المجال، وتصدّر ماليزيا ما يفوق 60% من صادراتها لهذه المادّة إلى الصين، والاتحاد الأوروبي، وباكستان، والولايات المتحدة، والهند. نيجيريا: تحتلّ المرتبة الثالثة كأكبر منتج لزيت النخيل. كولومبيا. بنين. كينيا. غانا